استراتيجيات التسويق التنافسية

محتوى المقال

استراتيجيات التسويق التنافسية

محتوى المقال

جهات اتصال لينكد ان              جهات اتصال لينكد ان

تسعى كثير من الشركات إلى الحصول على استراتيجيات التسويق التنافسية واستخدامها بشكل مستمر ودائم للتفوق على منافسيها الآخرين سواء كانوا شركات مثلها، أو أفراد عاديين يعملون في نفس المجال الذي تعمل فيه، فهذه الاستراتيجيات تعتمد بشكل كامل على تحليل المنافسين ومعرفة ما لديهم من نقاط قوة وتفوق على غيرهم، وماذا نقاط الضعف التي توجد لديهم والتي يمكن استغلالها في التفوق عليهم، وتستطيع أي شركة من خلالها معرفتها لاستراتجيات المنافسة في التسويق أن تحرزاً تقدماً ملحوظاً عن غيرها من الشركات الأخرى. 

ما الهدف من معرفة استراتيجيات التسويق التنافسية؟

تعد استراتيجيات التسويق التنافسية من الاستراتيجيات المبتكرة والإبداعية بشكل كبير لكونها تتماشى مع الاستراتيجيات التي يستخدمها المنافسون بالفعل في الوقت الحالي، والتي تحتاج لابتكار استراتيجيات إبداعية ومنافسة لها للتفوق عليها والاستحواذ على أكبر عدد من الجمهور المستهدف الموجود في السوق، سواء الجمهور الحالي لهؤلاء المنافسين أو الجمهور الجديد المهتم والذي من الممكن أن يتحول لعملاء في يوم من الأيام.

علامتك التجارية استراتيجية السوق المستهدف

اقرأ أيضاً: استراتيجية السوق المستهدف

كيف تساعد استراتيجيات التسويق التنافسية في الوصول للأهداف النهائية لأي شركة؟

عندما تقوم أي شركة بتحليل جميع المعلومات التي تتعلق بمنافسيها وماذا يخططون وماذا يفعلون وكيف يحققون نجاحهم في السوق، وما هي الطرق والأساليب التي يستخدمونها، هذه في حد ذاتها هي استراتيجيات المنافسين التي يستخدمونها للتفوق على غيرهم، وبالتالي عند ابتكار استراتيجيات تنافسية مضادة لها ومتفوقة عليها في كل النواحي فإن ذلك يسارع بشكل كبير من تحقيق الشركة التي تستخدم هذه الاستراتيجيات التنافسية في الوصول لأهدافها النهائية التي تطمح في الوصول إليها، والتي غالباً ما تكون هي الهيمنة على السوق من حيث الشهرة والمكانة وتحقيق الكثير من المبيعات وجلب الكثير من العملاء الدائمين للتعامل مع هذه الشركة. 

استراتيجيات التسويق التنافسية التي تستخدمها معظم الشركات

هناك الكثير من الاستراتيجيات التنافسية التي يمكن لأي شركة استخدامها والابتكار والتجديد عليها بعض الشيء من أجل منافسة غيرها من الشركات بقوة والتغلب عليها مع مرور الوقت، ومن هذه الاستراتيجيات ما يلي: 

استراتيجية مراقبة زوار مواقع المنافسين 

تعتبر عملية تحليل زوار مواقع المنافسين مهمة في معرفة الدول التي تأتي منها الزيارات للموقع، وهل هذه الزيارات مجانية من خلال محركات البحث أو مدفوعة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي أو من خلال إعلانات محركات البحث وغيرها، وهذه المعلومات تساعدك أي شركة في التركيز على استهداف نفس الدول التي تأتي منها الزيارات للمنافسين وتحقق معهم نتائج ممتازة، فيتم استهداف تلك المناطق عن طريق الاعلانات الممولة والمدفوعة لتحقق نفس النتائج أو أفضل منها.

استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في التفوق والتنافس

كل الشركات تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي، ولكن ليست كلها تعرف الطريقة الصحيحة لاستخدام الإعلانات الممولة عبر هذه الوسائل لتحقيق أفضل النتائج الممكنة بأقل قدر من الإنفاق على الإعلانات، وهو ما يسمى العائد على الاستثمار والذي كلما كان مرتفعاً كلما كانت الحملة الإعلانية ناجحة بكل المقاييس، وأفضل طريقة للتفوق على المنافسين عبر وسائل التواصل الاجتماعي هي تحليل صفحاتهم الشخصية ومجموعاتهم الرسمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي من جميع النواحي، سواء كانت من نوعية الصور التي يستخدمونها، وطريقة كتابة المنشورات، و الهاشتاجات التي يستخدمونها، وأسلوب الكتابة، وكل شيء بشكل دقيق للغاية، وللقيام بهذا الأمر يلزم الاستعانة بشركات تسويق إلكتروني لديها القدرة على تحليل كل شيء يستخدمه المنافسون عبر مواقع التواصل الاجتماعي وإعطاء تقرير مفصل حيال هذا الأمر، مما يساعد على فهم أسلوب عمل المنافسين بشكل كامل من أجل ابتكار استراتيجيات تسويقية مضادة لهم وفعالة تتفوق عليهم في أسرع وقت وبكل سهولة. 

فيمكن حالياً رؤية جميع الإعلانات النشطة كذلك للمنافسين عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتحليل كل شيء يتعلق بالإعلان وفهم كل المعلومات حوله بكل سهولة. 

بناء روابط خلفية قوية للموقع الخاص بالشركة

تعتبر الروابط الخلفية أو ما يعرف بالباكلينك Backlink من استراتيجيات التسويق التنافسية القوية التي تعمل جيداً حتى الآن وتساعد موقع أي شركة على التفوق عن منافسيه وتصدر نتائج محرك البحث إلى النتائج الأولى خلال وقت قصير، وهذه الروابط الخلفية تعني أن يتم الإشارة لرابط موقع الشركة في العديد من المواقع القوية التي لها ترتيب متقدم في محرك البحث جوجل، مما يجعل محرك البحث يثق في موقع هذه الشركة ويقوم بجعله يتصدر المراتب الأولى في محركات البحث، والتنافس في هذه الحالة هو أن الموقع الذي يحتوي على روابط خلفية أكثر حقيقية ومفيدة يتم تصدره في نتائج محركات البحث، وهذه الخدمة هي خدمة صعبة قليلاً وتحتاج للاستعانة بشركة تسويق إلكتروني تتميز بالمهارة العالية في استخدام هذه التقنية وتوظيفها في خدمة المواقع الإلكترونية للشركات. 

تحليل زوار مواقع المنافسين

عملية تحليل زوار مواقع المنافسين ومعرفة أكثر الدول التي يأتون منها، ومعرفة هل يتصفحون الموقع من الهواتف المحمولة أو من الحاسوب، وكذلك فئاتهم العمرية، وجنسهم، فكل هذه المعلومات مهمة للتركيز على عمل تحسينات لموقع الشركة بناء على هذه الإحصائيات الهامة من أجل جعل حركة الزوار المستهدفة تتدفق بشكل أكبر إلى موقع الشركة، وحتى تصل أي شركة لهذه المرحلة من الممكن أن تطلب زيارات مستهدفة ومحددة بهذه المواصفات من خلال شركة تسويق إلكتروني على أن تكون هذه الزيارات حقيقية وليست زيارات آلية تسبب في إنهيار الموقع وجعله في المراتب الأخيرة من محرك البحث. 

معرفة التقنيات التي يستخدمها المنافسون داخل مواقعهم

يعتبر معرفة التقنية والإستراتيجية التي يستخدمها المنافسون في جذب اهتمام الزوار داخل مواقعهم وجعلهم يتخدون الإجراء الذي يرغبون فيه  مفيدة لحد كبير في جذب اهتمام الزوار لموقع الشركة الإلكتروني وجعلهم يرسلون تفاصيل الاتصال الخاصة بهم، ومن أفضل التقنيات والاستراتيجيات التي تستخدم في هذا الجانب استراتيجية مغناطيس العملاء أو ما يعرف بجذب اهتمام العملاء لوضع بريدهم الإلكتروني ضمن نموذج صغير مصمم خصيصاً لجذب انتباههم وإعطائهم هدية قيمة يبحثون عنها منذ فترة طويلة مقابل وضع بياناتهم  مثل: الإسم والبريد الإلكتروني فقط، وتفيد هذه الاستراتيجية أصحاب المواقع في إعادة استهداف العملاء مرات عديدة وبعدد لا نهائي من المرات، وتكوين صداقة وثقة قوية معهم، تؤهل الشركة لكسب كعملاء دائمين لديها لفترة طويلة من الزمن. 

الاستعانة بخدمات شركات تسويقية وهو ما يعرف بأدوات الطرف الثالث

وهي استراتيجية تنافسية توفر الكثير من الوقت والجهد والمال الضائع في تجربة استراتيجيات قد تنجح وقد لا تنجح مع الشركة، وتتلخص هذه الاستراتيجية في الاستعانة بخدمات تسويقية قوية تقدمها شركات تسويق إلكتروني متخصصة في مجال التسويق وتحقق أفضل وأقوى النتائج لعملائها من الشركات الصغيرة والمتوسطة وحتى الكبيرة التي تجعلها تقوم بتسويق جميع حملاتها الإعلانية ومتابعتها من البداية وحتى النهاية.

التركيز بكل قوة على تحسين تجربة المستخدم

إن أي شركة تركز بكل قوتها على تحسين تجربة موقعها الإلكتروني بالنسبة للزوار من ناحية السرعة، أي لا يتعدى تحميل الموقع أكثر من 3 ثوان، والتركيز على التنقل السهل والسريع للزائر بين أٌقسام الموقع من خلال ترتيب الأقسام ووضع كل قسم وما يتعلق به في مكان واحد، وفي حال كان الموقع متجراً إلكترونياً على سبيل المثال، فإن أهم العناصر في هذا المتجر هي التركيز على سرعة الموقع، وسهولة الشراء من خلال بوابة الشراء المدمجة في الموقع، بحيث لا تطلب الكثير من البيانات من المستخدم لإتمام عملية الشراء والاقتصار فقط على البيانات الأساسية التي تتعلق بالاسم والعنوان وإدخال تفاصيل البطاقة الائتمانية للدفع.

اذا كنت من تبحث عن أيٍ من خدمات التسويق الالكتروني وإدارة الحملات الاعلانية، فنحن في شركتنا  MA Global Group نقدم لكم مختلف خدمات التسويق الالكتروني وادارة الحملات الاعلانية ونضمن لك من خلالها الوصول الى الأهداف المرجوة، وللتعرف على كافة الخدمات الأخرى التي نقدمها يمكنك الانتقال الى صفحة كافة الخدمات من هنا

حيث أننا شركة تسويق ونفخر بكوننا شريك جوجل، ويمكنكم التأكد من شراكتنا من خلال هذا الرابط..

وكذلك يمكنكم الاتصال بنا والتعرف علينا وعلى فريق العمل الخاص بنا من هنا.

513

مقالات قد تهمك

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إشترك بالقائمة البريدية